الخميس، 25 مايو، 2017

التل تنتظر تحررها من سلطة "الأتاوات" بعد بدء التحقيق!

كان الأمل أن يكون اليوم الخميس هو أول يوم يتمكن فيه التلليون (سكان تل منين) من الدخول إلى مدينتهم حاملين معهم ما تسوقوه من دمشق (وليس من باريس!) دون أن يدفعوا "الأتاوة" المفروضة من "حاجز القوس" الذي أذاقهم طعم الابتزاز صبحا ومساء.

الجمعة، 19 مايو، 2017

مَن يسعى إلى "تفجير" تل منين السورية؟!


صار من الطبيعي أن نقرأ لبعض الموتورين اتهاماتهم لهذه المنطقة السورية أو تلك بأنها "بيئة حاضنة" لإرهاب الإسلام السياسي. فهي أصلاً اتهامات عززها النظام نفسه بشكل غير مباشر عبر إعلامه الذي تجاهل أي حقائق تناقض هذه التهمة تتعلق ببعض المناطق التي احتلها أولئك الإرهابيون، وسيطروا على ناسها، وفرضوا عليهم "الإنفصال" عن وطنهم بدرجة أو أخرى.

لكن الحقائق كثيرا ما تكون مناقضة تماما لهذه التهمة. 

الثلاثاء، 16 مايو، 2017

مُعتَقل سابق يسخر من رواية أمريكا عن سجن صيدنايا

صار السوريون يتندرون عند اقتراب أي موعد لمفاوضات بين النظام وقوى الإسلام السياسي الإرهابية، رابطين بينها وبين تمثيليات تلك القوى بوقوع مجازر أو هجوم بالاسلحة الكيماوية أو ما شابه، كأمر متكرر منذ سنوات.

فما إن يقترب موعد جلسة لمجلس الأمن حول سورية، أو منظمة دولية ما، أو اجتماع تفاوضي خاصة جنيف، حتى "تحدث" واحدة من تلك "الأحداث الجسام" بقدرة قادر. كما لو أن النظام السوري ينتظر مثل هذه المواعيد كي "يرتكب فظائعه"، أو "يسمح باكتشافها"!

القيادة "القومية" لحزب البعث: مَن يبعثُ الميّت؟!


سرّاً، كما لو كان أمراً مشيناً، أو كما لو كان أمراً لا يهم أحداً سوى أساطين هذا الحزب الذي قبض على السلطة والسياسة والعمل المجتمعي لأكثر من نصف قرن، عقد حزب "البعث العربي الاشتراكي" الحاكم في سورية (رغم زوال المادة الثامنة المشينة من الدستور)، مؤتمره "القومي" الرابع عشر، بعد أن مضت نحو 37 سنة على مؤتمره السابق، الثالث عشر!

الفنانة رغدة: أستغرب كيف يستطيع الأسد النوم!

يقال عادة عن شخص مشهور بأنه "غني عن التعريف"، أما الفنانة السورية رغدة، فرغم شهرتها، لا يمكن إلا أن يعاد التعريف بها مرة تلو مرة، فهي امرأة لا تهدأ، ولا تكفّ عن خوض الحياة لحظة بلحظة.  " أنا الإنسان الذي صادف أنه يتكلم العربية، وصادف أنه تربى تربية عسكرية،  صادف أنه لا يهمل ما يقوله قلبه وإحساسه حتى إن تعارض مع العقل، كما صادف أنه يخاف، لكن خوفه لا يمنعه من التصرف" تقول رغدة بثقة في لقائنا بها إبان زيارتها لدمشق، الزيارة التي لم تكن سوى محطة مؤقتة في مشروعها الخاص لهذه الزيارة : حلب!

السحر الأسود في "البيت الأبيض"!

حين أعاد سعدالله ونوس، المسرحي السوري الرائع، صياغة تلك المقولة القديمة عن أن العرش هو الذي يصنع الملوك لا العكس، في مسرحيته الشهيرة "الملك هو الملك"، لم يخطر بباله أن للمسألة "وجه" آخر، أو اتجاه آخر.

الثلاثاء، 9 مايو، 2017

الشيوعي السوري يحذّر من قيام "كانتونات" للإرهابيين!

أصدر الحزب الشيوعي السوري الموحّد (المرخص في سورية) بياناً رحّب به بـ"مناطق تخفيف التصعيد" التي تضمنتها المذكرة الموقعة بين روسيا وإيران وتركيا، والتي هدفت إلى "وضع نهاية للعنف، وتحسين الحالة الإنسانية، وتهيئة الظروف الملائمة للنهوض بالتسوية السياسية للأزمة السورية".

الاثنين، 8 مايو، 2017

آنجي مراد: السوريات جميلات، فليشاركن في مسابقات الجمال..

حرمت الحرب الكثير من السوريين والسوريات من بيوتهم، أراضيهم، أعمالهم، وحتى أفرادا أعزاء من أسرهم. لكنها لم تستطع أن تحرمهم من حقهم المطلق بالحياة، وبإبقاء أوجهها المختلفة نابضة في تفاصيل حياتهم وأنهرها المتعددة.

آنجي مراد، صبية سورية دخلت عالم الدراما منذ وقت قصير، وعملت كـ"موديل"، وهي الآن في بيروت غارقة في كواليس مسابقة "ملكة جمال آسيا" التي ستنعقد في العاصمة اللبنانية الشهر في منتصف حزيران المقبل. شاركت في بعض الأعمال الدرامية، كما شاركت في مساب "توب موديل سورية 2008"، لكنها المرة الأولى التي تتجه فيها إلى مسابقة خارج حدود بلدها.

الأحد، 7 مايو، 2017

"حكيم زمانه" فاز.. فماذا عن "حكماء زمان" الحكومة السورية؟!

أغلب تجارب الدول في الحروب المصيرية، خاصة تلك التي تسمى بالحرب "الأهلية"، أي التي تقوم أساسا على انقسام الشعب في البلد إلى جبهتين أو أكثر تتصارع على السلطة، تسعى حكومات تلك الدول وإعلامها إلى حشد كل الطاقات لصالح الحرب، هذا ما حدث في دول أوروبا إبان الحرب العالمية الثانية. وفي الحرب نفسها هذا ما حدث في الاتحاد السوفياتي (السابق). كما أنه ما حدث في فيتنام في حرب استقلالها، وغيرها.

السبت، 6 مايو، 2017

"أخونجية سورية" على عهدهم : القتل حتى آخر سوري!

لم يعجب تنظيم (الأخوان المسلمون) الإرهابي، بفرعه السوري، ما خرج به اجتماع أستانا من حيث إقرار 4 مناطق سمت "مناطق تخفيف توتر"، يتوقف فيها القتال بين الجيش السوري المدافع عن وطنه، وميليشيات ممولة تركيا وخليجيا وأوروبيا تهدف إلى تدمير الدولة السورية وإقامة إمارات إسلامية طائفية محلها.

الخميس، 4 مايو، 2017

كميل أوتراقجي: المغتربون الموالون للدولة السورية خائفون ومتفرقون!

انتقادات كثيرة وجّهت للمغتربين السوريين بشأن دورهم في صدّ الدعاية الغربية المتآمرة على وطنهم، وكشف حقيقتها، وتبيان ما يجري في بلادهم من ثورة الأخوان الإرهابية، وتركزت الانتقادات على تسخير وقتهم وأقلامهم لصالح النشاط باللغة العربية، مع التوجه للسوريين في الداخل السوري، بدلاً من توجيهها للرأي العام في البلدان التي يعيشون فيها، مستغلين معرفتهم بلغاتها.

قبل فترة نشرت "آسيا نيوز" تقريراً عن المغترب السوري "كيفورك ألماسيان" صاحب مبادرة "تحليلات سورية" المتضمنة تقديمه فيديوهات من إعداده وتصويره وتعليقه، يرفعها على "يوتيوب"، وتتضمن تعليقاً باللغة الإنكليزية على أحداث تجري في سورية، وتمكنت هذه المبادرة الصغيرة والجديدة من تحقيق حضور معقول نسبياً في الجمهور الغربي رغم حداثتها.

الأربعاء، 3 مايو، 2017

وثيقة حماس: نهاية أسطورة الصراع الأخونجي-الصهيوني!

أخيرا، أنهت حماس أي جدل حول حقيقة موقفها من الصهاينة محتلي فلسطين، وهي التي سرقت انتفاضة الفلسطينيين في أواخر ثمانينيات القرن الماضي، وركبتها واستغلتها لتبني سلطتها الدينية الخاصة في قطاع غزة، حيث بات اليوم مجرد نموذج في القمع الديني والسيطرة الدينية على حياة الناس حيث يتمكن الإسلام السياسي من السلطة.

لضرورات "التلاعب" بالألفاظ الذي تتقنه حركات الإٍسلام السياسي أكثر مما يقتنه أي أحد آخر، كررت حركة (الأخوان المسلمون) في غزة، المسماة "حماس"، كلامها عن فلسطين الواحدة المحتلة من البحر إلى النهر، وأعادت القول في وثيقتها السياسية الجديدة بأنها لن تتخلى عن أي شبر من فلسطين!

قلق سورية الخفي من عدوان فرنسي

رغم أن تعبيرات المواطنين السوريين عن قلقهم من تصاعد التحضيرات الغربية لعدوان إرهابي ضد بلدهم، تبدو فرنسا رأس حربته، تتجه بشكل شبه تام إلى الثقة بالجيش السوري أولا، وبالنظام الحاكم ثانيا، إلا أنهم يعيشون قلقا يشبه ما عاشوه في عام 2013، حين تصاعدت وتيرة تحضيرات الولايات المتحدة الإرهابية للعدوان على سورية بالذريعة نفسها: السلاح الكيماوي.

الثلاثاء، 2 مايو، 2017

اليوم العالمي للرقص: العرب يرقصون "سرّاً"!

في عام 1982، قررت منظمة غير حكومية تدعى "المجلس الدولي للرقص" تخصيص يوم 29 نيسان من كل عام كيوم عالمي للرقص. لا يرتبط بشخص معين أو بأسلوب رقص معين. رغم أن التاريخ نفسه (29 نيسان) هو ذكرى ميلاد راقص الباليه الفرنسي جان جورج نوفيري.

قال المجلس أن هدف تخصيص هذا اليوم هو جذب انتباه الناس إلى هذا الفن. ويدبج المجلس رسالة كل عام تقرأ في العديد من دول العالم، أسوة بـ"رسالة المسرح" بيوم المسرح العالمي.

الاثنين، 1 مايو، 2017

أي مستقبل ينتظره السوريون لو سقطت دولتهم؟!

لنترك التحليل السياسي جانبا، ولنحبس معطيات العقل في قمقم ونرميه في بحر غميق، ولنتجاهل كل الواقائع التي تقول علنا بأن ميليشيات ثورة الأخونج في سورية، جميعها بلا استثناء، ليست سوى قطعان من المرتزقة الذين يشرعون راية الإسلام السياسي بهدف تدمير الدولة السورية وتحويل هذا البلد ذو السبعة ألاف عام من الحضارة إلى "خيمة"!

الأحد، 30 أبريل، 2017

هل تنجح فرنسا بشن حرب ضد سورية؟

لا تخفي فرنسا حماسها لشن حرب ضد شعب سورية وجيشها، لكنها تريدها بـ"غطاء" من مجلس الأمن الدولي. فهي تخشى التطورات على الشاطئ الغربي للأطلسي والتي زادت من تهميش أوروبا عالميا، خاصة فرنسا.

يظن البعض أن هذا التصعيد الفرنسي يتعلق بالانتخابات على مقعد الرئاسة. لكن جميع المعطيات السابقة والراهنة تشير إلى أن النظام الفرنسي نفسه، وخلفه الشعب الفرنسي، يؤيدون ثورة الأخونج السورية ويعادون الدولة وجيشها. وبالتالي لن يحدث فرق مهم إن فاز ماكرون أو فازت لوبان بمقعد الرئاسة.

الاثنين، 24 أبريل، 2017

باقية وتتمدد: الإسلام السياسي ينتصر!

حين أطلق إرهابيو داعش الإسلامي "تحديهم" الأشهر: "باقية وتتمدد"، لم يكن قولهم باطلا وإن كان ما قصد به انحصر وقتها في "حظيرة التنظيم" المسماة "الدولة الإسلامية في العراق والشام"، بل كان تعبيرا شديد الاختصار عن واقع المنطقة الناطقة بالعربية وهي تسارع خطواتها نحو الإنحطاط الديني.

الأحد، 16 أبريل، 2017

هل تقبل سورية بالتفتيش "الكيميائي"؟

 تراجعت عاصفة الغرب الاستعماري التي أرادات امتطاء استخدام الإرهابيين في خان شيخون لأسلحةٍ كيميائيةٍ انفجرت بوجه أطفال المنطقة إثر قصف مكان صنعها من قبل طائرات الجيش العربي السوري.


واستغلت سورية وحلفاؤها ثغرةً كبيرةً في تلك العاصفة، لردع العدوان عن أراضيها، وهي حقيقة أن النظام الأمريكي قصف مطاراً عسكرياً في عمليةٍ إرهابية لا تستند إلى أية "أدلة" من أي نوعٍ سوى كلام الإرهابيين أنفسهم، وبدون أي تحقيق لا مستقل ولا منحاز!

مجلس الأمن: عاصفة حرب، أم اعتراف موارب بالهزيمة؟!

بدت جلسة مجلس الأمن الاستثنائية المخصّصة لمناقشة مزاعم الغرب الاستعماري بشأن اتّهام سورية بما فعله الإرهابيون من قتل أطفال "خان شيخون" بالسلاح الكيماوي الذي كانوا يحضّرونه لاستخدامه في أماكن أخرى، كما لو كانت عاصفة جبارة ستعصف بالمنطقة، وربما بالعالم، جارفة قوى كثيرة إلى حافة حرب عالمية! أو أقلّه: إقليمية كبرى!

الأربعاء، 12 أبريل، 2017

من يغيّب "اليسار العربي" عن الإعلام؟

كيفما التفتّ، يمينا ويسارا، فيما يسمى "إعلاما خاصا" وذلك الموصوف بـ"الرسمي"، "الحرّ" منه و"المقيد".. ستجد في كل مناسبة من مناسباتنا التي باتت شبه مقتصرة على الموت والدمار، طوفانا من نشر وإعادة نشر ما صرح به فلان أو علتان، هذه الجهة أو تلك.

لكن، لا تعذّب نفسك، لن تجد في هذا الطوفان حتى "قطرة" من مواقف الأحزاب والقوى، بل وحتى الشخصيات الموصوفة بـ"اليسارية"، شيوعية وغيرها!

السبع الصناعية: ابتزاز غربي رخيص!

لم يكن البيان الختامي لمجموعة السبع الصناعية، أو: السبع الغربية الاستعمارية، مفاجئا ولا جديدا في أي من مفرداته أو طروحاته. فأعضاء هذه المجموعة (اليابان وألمانيا وفرنسا وكندا وإيطاليا وبريطانيا والولايات المتحدة) متفقون كما يتفقد السادة الجلادون على نهش ضحاياهم.

الثلاثاء، 11 أبريل، 2017

نعم لإدانة زياد الرحباني!

غريبة جدا كل هذه الحملة الشعواء ضد "القضاء اللبناني" على خلفية إدانته لزياد الرحباني، الغني عن التعريف، بأنه "قدح وذم" أحد أشرس قادة الميليشيات التي لها تاريخ من الدم والقتل في لبنان!

زياد الذي قال أن جعجع موال للصهاينة، وهو المسؤول عن تفجير كنيسة سيدة النجاة في 1994، وشبه سياسة الزعيم اللبناني بسياسة الأخوان المسلمين الإرهابية.

فبكل بساطة: زياد الرحباني مدان!

الاثنين، 10 أبريل، 2017

هل تتشظّى ليبيا إلى ثلاث دويلات.. فتّش عن "غوركا"!

 للمرّة الأولى يكشف مسؤولون كبار في النظام الأمريكي عن مشروعهم لتقسيم ليبيا إلى ثلاث مناطق، مستندة إلى "القسيم" الذي كان قد فرضه العثمانيون إبان احتلالهم المنطقة العربية، والذي تضمن ولاية في الشرق حتى الجنوب الشرقي، وأخرى في الشمال الغربي، وثالثة لجنوب ليبيا الغربي.

المسؤول الذي قالت ال"غارديان" البريطانية أنه "مسؤول كبير في السياسة الخارجية في البيت الأبيض"، وضع خطة تقسيم ليبيا إلى ثلاث دويلات على الطاولة مع دبلوماسي أوروبي.

وكان مساعد الرئيس الأمريكي "سيباستيان غوركا" قد اقترح سابقاً مشروع تقسيم ليبيا، قبل أسابيع من استلام "دونالد ترامب" مهامه في البيت الأبيض، إلا أنه اعتبر مجرد كلام وقتذاك.

مواطنون أمريكيون: أمريكا تلبي طلب القاعدة!

بعيدا عن شبكات الإعلام الكبرى التي تديرها مصالح "السادة" في أمريكا، يعبّر المواطنون الأمريكيون عن آرائهم في الكثير من قضايا حياتهم والعالم مشككين بالروايات الرسمية التي لا لها سوى خدمة مصالح الكبار.

في موقع أمريكي يدعى "قمر ألاباما"، نشرت مناقشة حول مزاعم الولايات المتحدة بشأن استخدام الكيماوي في خان شيخون، والذي ثبت أنه ناجم عن تدمير الجيش السوري لأحد مقرات القاعدة الإرهابية والذي كانت تستخدمه لصناعة الذخائر المختلفة، ضمنها ذخائر كيميائية حصلت على موادها من أنقرة الأخونجية وغيرها.

الأحد، 9 أبريل، 2017

فرنسا الخائفة .. و"العربان" المنتشون!

 لندع جانبا ثبوت عداء فرنسا المستحكم للشعب السوري، بدعمها المطلق لإرهابيي ثورة الأخونج منذ انفجرت في آذار 2011، وصفاقتها الاستثنائية في الهجوم عليه وعلى دولته وشعبه.

ولندع جانبا ثبوت الانحطاط العربي إلى مستوى لم يشهد له تاريخ شعوب المنطقة مثيلا، حتى في ظل هولاكو أو خلفائه من العثمانيين المرتزقة، وحقدهم الأسود على كل شخص يتمتع بذرّة من الأفضلية الوجودية عليهم، فكيف بجماعة وشعب؟ بل حتى ونظام رغم كل عجره وبجره من وجهة نظر كاتب هذه الكلمات.

ما الذي قاله الجنود السوريون حول العدوان الأمريكي؟

من الصعب أن يشعر أحد بالغصة التي يشعر بها الجندي السوري في ميدان الحرب ضد الإرهاب، وهو يعيش أو يتلقى خبر الإرهاب الغربي الذي نفذته واشنطن برشقات صواريخ توماهوك ضد مطار الشعيرات (حمص)، الذي يعتبر أحد القواعد العسكرية الهامة في دحر مسوخ الإرهاب الأخونجي وشركائهم في "داعش والنصرة وجيش الإسلام" وغيرها..

السبت، 8 أبريل، 2017

هكذا تقتل "الخوذ البيضاء" أطفال سورية!

في أواسط آذار الماضي، نشر موقع "theindicter" السويدي الذي يتعاون مع  منظمة "أطباء سويديون لحقوق الإنسان" تقريرا حلل فيها أشرطة الفيديو التي نشرتها منظمة "الخوذ البيضاء" الإرهابية بستار مدني. بشكل خاص حللت "سيناريو الإنقاذ" الطبي تماما كما هو في الفيديو. وعرضت النتائج على مختصين في مجالات عدة بينها الإسعاف وعلم النفس.

خلص التحليل وقتها إلى القول بأن مزاعم المنظمة الإرهابية عن "هجوم" بالغاز السام في "سرمين" (إدلب)، مشكوك بها. فالطفل الذي عرض في الفيديو هو "إما قد مات بالفعل" قبل التصوير، أو أنه "مات بسبب إجراء الحقنة" الإسعافية التي قدمها هؤلاء. وبكل الأحوال فإن الطفل لم يكن "يختلج" بسبب الغاز المزعوم.

الجمعة، 7 أبريل، 2017

ما الفرق بين "إسرائيل" و"الصهاينة"؟

قلة نادرة من الناس، توصف بأنها "متخشبة" و"متخلفة" و"متأدلجة".. مازالت ترفض استخدام اسم الكيان الذي أنشأه الصهاينة في فلسطين المحتلة (محتلة بكاملها من رأس الناقورة إلى رفح، ومن حيفا إلى البحر الميت)، أو "إسرائيل"، أيا كانت الصفة الملحقة بها، بينما صار الأغلبية الساحقة من العرب، مقاومين ومطبعين، يستخدمون اسم الكيان دون أي وازع، بل وبتبريرات أقل ما يقال فيها أنها "تافهة"!

رواية "... وبعد": أحبس أنفاسك!

تخيّل رواية مما يقارب 400 صفحة، يمكنك أن "تحكيها" في دقيقتين! هل سيعني هذا أنها رواية تافهة؟ أنها محشوة باللغو؟ أنها بالغة التكثيف؟ أم شيء آخر؟!

طيب. تخيّل الآن أن هذه الرواية نفسها، المؤلفة من 378 صفحة روائية، وبعض الصفحات الأخرى "لزوم الكتاب"، تدفعك كلما أمعنت في "حكايتها" إلى قول المزيد والمزيد! وكلما وجدت نفسك عند الكلمات الأخيرة لها تتذكر أنك قد نسيت شيئاً لم تحكِهِ بعد؟!

الثلاثاء، 4 أبريل، 2017

السوريات على فيسبوك: العشق الحلال!

للعشق أشكال وألوان، واحد منها فقط ذلك الذي يحبه "الشعراء" فيكتبون فيه القصائد، ويرسمه التشكيليون بألوان مختلفة، ويعجز الباحثون عن "الاستقرار" على تعريف بسيط واضح ومانع له.

واحد من هذه الأشكال عشقٌ خلّقته النساء السوريات عبر سنوات الحرب المستمرة، بكلمات وصور عاطفية تفوقت أحيانا على "عيون" الغزل الجنسي، أو العشق ما بين رجل وامرأة لا يكون، أبدا، إلا جنسيا.

قتل النساء ظاهرة "مؤسسية" في فلسطين المحتلة!

 "سهام زبارغة"، ناشطة فلسطينية في حقوق النساء تحت احتلال الكيان الصهيوني الغاصب، قضت في المشفى بعد أيام من إطلاق ملثم النار عليها من مسدسه المزود بكاتم للصوت، في منزلها، وبحضور أخيها! والذريعة "شرف" العائلة!

الاثنين، 3 أبريل، 2017

حقائق حزب الله تدحر "قبب" الصهاينة..

احتفل الصهاينة المحتلون أمس بوضع منظومتهم الجديدة المضادة للصواريخ، "مقلاع داوود" أو (العصا السحرية)، في الخدمة إلى جانب منظومتين للغرض نفسه، هما "القبة الحديدية" و"السهم" أو (آرو)، والتي يفترض أن تشكل ثلاثتها معا "درعا" يحميهم من القذائف المدفعية وطيف واسع من الصواريخ يبدأ بالصواريخ قصيرة المدى، وحتى الصواريخ البالستية التي يصل مداها حتى 13 ألف /كم/.

الأحد، 2 أبريل، 2017

التوطين: من الفلسطينيين إلى السوريين!

ربما لم يحظَ مصطلح بقدر كبير من النفور الرسمي والشعبي في هذه المنطقة قدر النفور من مصطلح "التوطين"! فقد انحصر معناه -تقريباً- في التداول الإعلامي والثقافي والسياسي بجانب واحد هو نزع آخر علاقة بين الفلسطينيين وأرضهم التي سلبها الصهاينة منذ أواسط القرن الماضي، وتحويلهم إلى "مواطنين" في الدول التي اضطروا للهرب إليها بانتظار فرصة "التحرير" التي لم تأتِ، ويبدو أنها لن تأتي!

السبت، 1 أبريل، 2017

سقطنا.. يوم أُسقط القذافي!

في 17 شباط 2011، خرجت إلى العلن أول مجموعة من الذين سماهم القذافي بـ"الجرذان"!

لم يبق عاقل في المنطقة العربية إلا وأدان هذا التوصيف!

فقد كان "ربيع جهنم" لم يكشف بعد عن أنيابه الحقيقية: إسلام سياسي إرهابي لا يعرف سوى القتل والاغتصاب والتدمير الوحشي للحياة.

"المسؤولية الإجتماعية" في سورية: إبداع ينقصه التنظيم

خلال السنوات الست الماضية من عمر الحرب، طفت على السطح أسماء كثيرة لجهات تعمل في مجال "المسؤولية الإجتماعية" للسوريين بعضهم تجاه بعض في ظروف قاسية هي طارئة بالتأكيد مهما طالت.

بعض هذه الأسماء تلقت الكثير من النقد والتشهير من قبل أشخاص اتهموها بأنها "وسيلة" للظهور وتحصيل مكاسب، سواء مكاسب مالية أو "وجاهية" أو حتى "منصب" ما، لكن بعضها الآخر تلقى الكثير والكثير من المديح.

خلف هذا "الظاهر"، امتلأت كل زاوية في سورية بالمبادرين والمبادرات، بعضهم يعمل بشكل فردي، بعضهم الآخر على شكل مجموعات صغيرة، وبعضهم الثالث انتظم ضمن أشكال تنظيمية تلائم أهدافهم.

الجمعة، 31 مارس، 2017

"رحلة في أقاصي الليل": حين يتلبّسك القرف!

لم يخشَ الجندي والطبيب والروائي، لويس-فرديناند سيلين، في التعبير عن آرائه، وعيشها، لومة لائم، فنصبه الكثيرون، يميناً ويساراً، دريئة يصبّون عليها جام غضبهم الذي حشوه بالكثير من النفاق، إلى جانب بعض الحقائق.

"سيلين" الفرنسي يروي سيرته الذاتية، بحبكة روائية تقارب كثيراً الحبكة الواقعية التي عاشها، في كتابه "رحلة إلى أقاصي الليل" (أو سفر إلى آخر الليل). سيرة ذاتية مليئة بالفقر والهامشية والقهر والانسحاق تحت وطأة عالم بلا رحمة، عالم من القادة العسكرين، والسياسيين، والنخب، والعوام، على حدّ سواء.

"يوم الأرض": العنفوان الذي ابتلعه "الميت"!

آذار 2017: "زعماء عرب يملؤون القاعة شخيرا! وبعضهم ينكش أنفه أو أظافره! بعضهم الآخر يبتسم ببله! آمنين مطمئنين أن مسوخا من سلالة إبراهيم تؤمن لهم وجودهم واستمراره، نهبهم وازدياده، كروشهم وتضخمها! وجميعهم يرتعون على الجانب الشرقي من "الميت"!

30 آذار 2017: يكبس ملايين الفقراء ملحا على جرحهم المفتوح! جرحهم الذي فتحته السكين الصهيونية باسم "معبد أورشليم" متشاركة مع السكين الصهيونية باسم "معبد مكة": الدين السياسي المسخر لخدمة السلاطين ونهب الشعوب! يستذكرون بصمت ذكرى يوما مضى (يوم الأرض، 30 آذار 1976) كانوا فيه أقوياء بسواعدهم، بل أيضا بـ"الأمل" الذي تكشف عن "سقط" ميت! وجميعهم سجناء زنازين مسماة على الجانب الشرقي من "الميت"!

ضفتان تختصران واقع اليوم، بل تكثفانه على "أفضل" وجه!

"التربية" السورية تجرّب .. ومئات آلاف الطلاب خارج حساباتها!

قال وزير التربية السوري، هزوان الوز، إنّ "مشروع قرار" سيبدأ تطبيقه العام القادم، ويقوم على تغيير آلية احتساب النتائج النهائية لطلبة الشهادة الأساسية (صف التاسع).

ونقلت صحيفة "البعث" السورية الرسمية عن الوزير شرحه أن الآلية الجديدة لن تكتفي بحساب علامات الإمتحان النهائي كما هو قائم الآن، بل ستقوم باعتبار علامات هذا الامتحان بصفتها فقط 70% من العلامات الإجمالية، فيما ستخصص 10 % لمحصلة امتحان الفصل الأول (النصفي)، ومثلها لكل من النتائج النهائية للصفين السابقين: الثامن والسابع.

إيران تشعل "الفتن الطائفية"، ومعقل الوهابية "يطفؤها"!

وصل إلى العاصمة الأردنية عمان 16 ملكاً ورئيساً ورئيس وفد في إطار المشاركة في اجتماع "القمة العربية" في دورتها الثامنة والعشرين، والتي انطلقت اليوم الأربعاء.

وكان بيان أردني- سعودي قد سبق القمة التي وصفها البعض بأنها "سعودية" بامتياز، صدر إثر اجتماع الملكين السعودي والأردني، وتضمن تكرار الصيغ الإعلامية المعتادة مثل "الحفاظ على وحدة" سورية واليمن، و"دعم إقامة" دولة فلسطينية مستقلة إلى جانب الكيان الإسرائيلي، مع إضافة باتت تقليدا عند الكثير من الزعماء العرب هي "التعبير عن القلق البالغ إزاء تدخلات إيران في الشؤون الداخلية لدول المنطقة"!

الثلاثاء، 28 مارس، 2017

"التغيير الديموغرافي": الكذبة التي عجز الإعلام السوري عن فضحها!

ما تزال أسطوانة "تهجير المدنيين" و"تغيير الديموغرافيا" السورية هي الأسطوانة المفضلة لدى الإعلام الغربي، وإعلام "العربان" المؤيد لثورة "الأخونج"، مستخدمين "المصالحات" التي تقوم بها الدولة السورية مع مناطق محددة يتم على إثرها تخيير الإرهابيين بين البقاء في المنطقة مع تسليم أسلحتهم و"تسوية أوضاعهم" (أي عدم ملاحقتهم أمنيا)، وبين ركوب "الباصات الخضراء" إلى مناطق أخرى عادة تكون إدلب، مصطحبين معهم من يرغب من أسرهم.

تعتمد هذه الأسطوانة كلياً على "التجهيل" بحقائق الواقع، مثل أن هؤلاء الإرهابيين هم معتنقو "عقيدة" مشوهة تقول بأنّ النساء لسن سوى أشياء أوجدها "الله" لخدمتهم، في الجنس والإنجاب والطبخ والنفخ.. وبالتالي لا قرار لهن، ولا لأطفالهن في البقاء في هذه المنطقة أو مغادرتها، بل هن مجبرات على أن يرحلن كغرض آخر من أغراض هذا الإرهابي حين يقرر الرحيل.

قضماني: نختار "النصرة" ضد الأسد!

الفرنسية بسمة قضماني التي تشارك في الوفد المفاوض ضمن مقاعد الإرهابيين والعملاء الذين يسميهم البعض "معارضة"! إنه حين يعمل الجيش العربي السوري على قصف إرهابيي النصرة فإنها بالتأكيد ستقف ضد الدولة السورية إلى جانب النصرة!

"إذا تعرضت (النصرة) للقصف من أعلى (بالطائرات) فإنك تضطر إلى إرجاء المعركة ضد المتطرفين على الرغم من أنهم يمثلون خطراً مميتا عليك"، قالت قضماني لـ"رويترز".

تعبر هذه الفرنسية بوضوح عن حقيقة مدنية وديمقراطية هذه "الثورة"! فحتى التحالف مع "القاعدة" الإرهابية والأشد تطرفا وأصولية ومعاداة للإنسان وحقوقه، يصير "مشروعا" ما دام ضد "الأسد"، الإسم العلني لحقيقة باتت علنية أيضا، ضد الدولة السورية الوطنية وجيشها الوطني وشعبها الوطني.

الأحد، 26 مارس، 2017

الفوعة وكفريا: لن نترك أرضنا ولو خذلنا العالم


الطفل في الصورة لا يلهو في إحدى حدائق دمشق، ولا في قرية بريف الصين.. بل هو "عيسى" الذي ولد في الحصار، حصار ميليشيات الإرهاب للفوعة وكفريا الذي مضى عليه ما يقارب العامين، لأب ما زال يتنكّب سلاحه مدافعاً بجسده وروحه عن هذه الأرض.

لكنه طفل "محظوظ"، فقد "شبع" ولعب وضحك، وإن كان شبعاً مؤقتاً، كما حال كل أطفال القريتين الصامدتين، الذين كلما زاد عمرهم يوماً زاد جوعهم، فأولوية الطعام للأطفال.
في الصورة أيضاً "كبل كهرباء" لم يعد له عمل منذ زمن طويل، فتحوّل إلى "حبل غسيل" مفيد.

بالطبع، المدارس مدمّرة، يدرس الأطفال الباقون في خرابة تشبه مدرسة، مياه الشرب هي ما توفّره مياه الأمطار، وما تبقى من آبار مخصصة أصلاً للزراعة، وليس فيها أي نوع من "التعقيم" فانتشرت الأمراض المرتبطة بتلوّث المياه، كالتهابات الأمعاء والتهاب الكبد الإنتاني.

السبت، 25 مارس، 2017

لماذا لا ينفي أخونجية غزة خضوعهم لأخونية أنقرة؟

شن الأخوان المسلمين الذين يسيطرون على غزة "حماس" هجوما على قناة الميادين دون ذكرها بالاسم، وذلك لإعادة نشرها تصريحا لوزير الخارجية التركي أكد فيه أن حماس "أبدت استعدادها للقبول بإسرائيل في حال حصول أي تسوية".

"حماس" نشرت "تصريحا صحفيا" على موقعها الإلكتروني عبرت فيه عن "استهجانها تداول بعض وسائل الإعلام ادعاءات وأكاذيب حول تعرض الحركة لضغوط من أجل الاعتراف بالكيان الصهيوني، وهي ادعاءات وأكاذيب لا أساس لها من الصحة".

ودعا لتصريح الصحفي  الوقع باسم "فوزي برهوم، الناطق باسم حركة المقاومة الإسلامية" وسائل الإعلام إلى "توخي الدقة والمهنية قبل نشر أي أخبار وفبركات تهدف إلى.. الإساءة للحركة".

الإعلام الغربي المنافق: "النصرة" الإرهابية .. "معارضة"!

 خرجت وسائل الإعلام الغربية أمس الجمعة واليوم السبت بعناوين مثيرة عن قصف طائرات التحالف السوري-الروسي لمواقع الإرهابيين التابعين ل"جبهة النصرة (القاعدة)" والذين يتبعون لهم من باقي الميليشيات الإرهابية، تتحدث عن "قصف الطيران لمواقع المعارضة"!

ولكي تبدو الأمور أكثر "تشويقا"، فقد استندت أغلب هذه العناوين على تصريحات لـ"مصدر عسكري سوري"، لم تسمّه، ولم تقل إن كان هذا "المصدر" قد وصف تلك الميليشيات الإرهابية بـ"المعارضة"، أم أنها هي التي "دحشت" هذا المصطلح في السياق.

لكن ذلك، بالطبع، غير مهم، فما دام "الخبر" سيمضي من صفحة إلى أخرى، ومن قناة إلى إذاعة، بالصيغة نفسها تقريبا، فلماذا سيكلف أحد نفسه عناء مثل هذا السؤال؟

الخميس، 23 مارس، 2017

بالفيديو: رسالة الجندي السوري لأهل الشام: لا تخافوا!

"نحنا درع الشام الحصين".. "نحن هنا".. "لا تخافوا".. "كلو فدا الوطن".. نحنا بالمرصاد لهم، وين ما كانوا تحت الأرض أو فوقها".. رسائل واثقة أرسلها جنود الجيش العربي السوري من جبهة "جوبر" المشتعلة منذ أيام شرق العاصمة دمشق، إثر هجوم الإرهابيين المتحصنين في جوبر (الغوطة الشرقية) في محاولة يائسة لتغيير المعادلة على الأرض، محاولة أودت بحياة المئات منهم، وصدّها الجيش وأفشلها.

فعلى إيقاع أغنية المنشد "علي العطار"، وبنادقهم بين أيديهم، وعيونهم على العدو، أنتجت صفحة "دمشق الآن" على فيسبوك "فيديو" صغيرا جديدا ضمن عملها التطوعي الذي أثبت نفسه في الإعلام السوري، التقت خلاله مع جنود الجيش العربي وهم يصدون هجوم "جبهة النصرة" الإرهابية على محيط العباسيين ومنطقة الكراجات، الهجوم الذي ضخمته بطريقة كاريكاتورية وسائل الإعلام التابعة لإمارة خليفة ومملكة آل سعود، بل وصل الأمر بأشهر إرهابيي الإعلام، فيصل القاسم، أن يوحي بأنهم تمكنوا من دخول قلب دمشق.

الأربعاء، 22 مارس، 2017

هدية الجيش السوري إلى روح فرج فودة: حكمت المحكمة

صار الخبر نفسه "قديماً" في عصر السرعة "الرقمية"، فالإرهابي "أبو العلا عبد ربه" قتل منذ ساعات، وآلاف المواقع الالكترونية قامت بنقل الخبر مرفقاً باللازمة: قاتل فرج فودة!
أخبار كثيرة أكدت أن الجيش العربي السوري قتل الإرهابي الذي كان قائداً في ميليشيا "النصرة"، في المعارك التي يتصدى خلالها الجيش للمرتزقة، وهم يهجمون على قرى آمنة في ريف حماة الشمالي.

لكن ذلك لم يعجب البعض، خاصة أولئك الذين يعادون الجيش السوري، فأطلقوا حملة ترويج أن المخابرات الأمريكية هي من قتلته.
ابنة فرج فودة، سمر، كتبت على صفحتها الفيسبوكية: "إن الله يمهل ولا يهمل"، شاكرة من قتل المجرم أيا كان: "أقول لمن قتله: تسلم إيديكن".

المجلس الأوروبي يعاقب ضباطا سوريين: "صرخة اليائس"

رغم اعتراف الأمم المتحدة بأنها لا تمتلك "أدلة دامغة" على الإتهامات الموجهة إلى الجيش العربي السوري باستخدام أسلحة كيميائية في سياق الحرب التي يشنها ضد الميليشيات الإرهابية الأصولية، فإنّ "المجلس الأوروبي" قرر أن يتخذ دور الجلاد بعد أن اتخذ دور المدعي والشاهد والقاضي!

المجلس المذكور الذي يشكل "صوت أوروبا"، أنظمة وحكومات وشعوبا، قرر أن يضيف إلى "لائحة الشرف" التي يسميها "قائمة سوداء" بضع ضباط سوريين "برتب عالية" بزعم أنّ لهم "دورا" في الاستخدام المزعوم للأسلحة الكيميائية "ضد مدنيين"!

الثلاثاء، 21 مارس، 2017

الأردن على حافة الإفلاس

 يقع المواطن الأردني تحت وطأة ورطة معاشية، بدَين عام وصل إلى استهلاك أكثر من 95% من مجمل الناتج المحلي الأردني، وعجز موازنة يتوقع أن يزيد على 1.1 مليار دولار لهذا العام.

وتزايد قلق الأردنيين بسبب عدم "وفاء" إمارة قطر والمملكة السعودية بـ"وعودهما" بتقديم مساعدات مالية للأردن هذا العام أيضا، وهما لم تقدما شيئا منذ سنوات.

كما أن الفساد والبطالة والفقر ساهموا في تفاقم أزمة مالية مزمنة، دفعت قاضي القضاة السابق أحمد الهليّل للتحذير من "إفلاس" الأردن.

الاثنين، 20 مارس، 2017

دراهم "السعادة" الإماراتية في "جيوب كندية"!

ربما يكون من المفيد، صباحا على وجه الخصوص، مطالعة بعض المواقع الرسمية الإماراتية، لتناول جرعة من "السعادة" بمشتقاتها اللغوية جميعها، والتي تكاد تكون لوحة من لوحات "ديزني" العبقرية!

وربما سيكون أمر "السعادة" هذا موضوع مقال آخر، لكن الأمر اليوم هو مفارقة أن تطال هذه "السعادة" معلمة كندية تدعى ماي ماكدونال، حصلت على جائزة "أفضل معلمة في العالم"، فتضع في جيبها مليوني دولار عدّا ونقدا، سلمها إياهم الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم.

السبت، 18 مارس، 2017

أردوغان، بائع البطيخ الذي صار "سلطانا"!

 نشرت "سي إن إن" الأمريكية صورة تظهر مراحل حياة الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، الساعي إلى تنصيب نفسه "سلطانا" بتعديل الدستور التركي ليكرس صلاحيات واسعة في يديه.

واستعرضت المحطة 8 مراحل رئيسية من حياة زعيم حزب "العدالة والتنمية" "الأخونجي" الحاكم في تركيا، شملت ولادته عام 1954 في مدينة "طرابزون" الواقعة شمال تركيا، وانتهت بـ 2014 حين فوزه بالانتخابات الرئاسية.

لكن الصورة لم تنشر العديد من "محطات" حياة أردوغان، بينها أنه كان يبيع "البطيخ" في مراحل دراسته الإبتدائية والإعدادية حسب تصريحه لتلفزيون تركي.